أخبار عاجلة

صحفي يرد على الفارس: لم انشر صورتك لأغراض مادية، ولاتنكر علاقتك مع الفران

مكتب البرق نيوز الدولية / البصرة / الاعلامي هيثم الرضوان

نفي الصحفي احمد عبد الصمد، أن يكون نشره لصورة رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس البصرة علي شداد الفارس مع رجل الاعمال اللبناني حسن الفران بشكل مقتطع في تقريره الصحفي عن شبهات فساد الاخير، نفى ان يكون لغاية مدفوعة الثمن، وفيما طالبه بالاعتذار عن ذلك، اشار الى انه سيقاضي الفارس على ذلك الاتهام الذي يمس الصحافة.

وقال عبد الصمد في تصريح لوكالة البرق نيوز الدولية إن نشره للصورة بشكل مقتطع بتقريره الصحفي جاء لإيضاح ان الفارس على علاقة بالفران بخلاف ما ادعاه في التقرير، كما أن اعتراضه على ذلك في غير محله وغير مبرر اطلاقاً حسب قوله.

وتابع عبد الصمد والذي يعمل في احدى القنوات الفضائية، انه لم ينشر صورة نائب رئيس المجلس وليد كيطان الذي كان في الصورة الاصلية، لانه لم يتسنى ان يأخذ رأي كيطان ويدرجه بالتقرير للتحدث عن شبهات فساد فران، وبالتالي زج صورته بالتقرير امر لا داعي له، كما قال.

واستغرب عبد الصمد من انزعاج الفارس بشأن نشر صورته مع الفران الذي يترأس شركة داو الجميح، مردفا “انها صورة موجودة في مواقع الانترنت وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي”، ورأى انه من “المعيب ان ينكر علاقته مع رجل الاعمال اللبناني في التقرير، رغم تلك العلاقة الوطيدة التي تكشفها الصورة، وكأنه يريد ان يكذب على صحفي، كما انه من المعيب ان يتهمه بان التقرير الذي اراد منه كشف الاوراق والمستور بأنه مدفوع الثمن”، وفقا لقوله.

وأشار الى ان كل مانشره لاينافي مهنة الصحافة وكذلك ليس عليه مأخذ قانوني، في المقابل طالب عبد الصمد الفارس بالاعتذار على اتهامه بنشر التقرير لأغراض مادية أمام الصحفيين وأكد انه سيقاضيه على ذلك، لأنها اهانة للسلطة الرابعة.

وانتقد رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس محافظة البصرة علي شداد الفارس، صحفياً في المحافظة قام بنشر صورته بشكل وصفه بـ”المقتطع وغير مهني ومدفوع الثمن” تظهره مع رجل الاعمال اللبناني حسن الفران في سياق تقرير صحفي بث في احدى القنوات الفضائية العراقية يتحدث عن شبهات فساد الفران تخص مشاريع في مجال الطاقة وتداعياتها في إطاحة عدد من المسؤولين الحكوميين في المحافظة على يد الجهات الرقابية والقضائية.

وقال الفارس للبرق نيوز  إن الصحفي الذي نشر الصورة في سياق تقريره لم يكن بمستوى المهنية وهو خلاف المعهود من الصحافة بشكل عام، حيث كانت الصور تضم ثلاثة شخصيات وقام باقتطاع الصورة ليظهره (الفارس) مع رجل الاعمال اللبناني فقط، بعدما تم اخفاء الشخصية الثالثة.

وأكد الفارس، ان ذلك الاقتطاع في الصورة لإخفاء الشخصية الثالثة وبهذه الطريقة يعد تشويه لسمعته وعملية مدروسة لذلك ومدفوعة الثمن، سيما في الوقت الراهن، مردفاً ان الصحفي الذي اعد التقرير لم ينقل المعلومة بشكل دقيق، وبذلك فهو لم يحترم مهنة الصحافة ولم يكن صادقاً مع نفسه او مع الاعلام.

وشدد على أنه لن يسمح للصحفي أو لأي شخص بالتجاوز عليه بهذه الطريقة “السيئة” التي اظهرته ضمن سياق التقرير، مضيفا بالقول “سيأتي يوم من الايام وسيحاسب عليه وكذلك بقية الاشخاص”، مستدركا أن باب مكتبه مفتوح لأي جهة رقابية أو اعلامية لإطلاعها على الحقائق بشأن ذلك التلاعب.

عن hhhm

شاهد أيضاً

مجتهد: الإمارات والسعودية يقفان صف واحدا مع “إسرائيل” في دعم انفصال كردستان عن العراق

البرق نيوز الدولية بغداد/ كشف المغرد السعودي الشهير “مجتهد”، أن السعودية والإمارات والكيان الإسرائيلي، يقفون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *